أخبار عاجلة

فندق “جلوريا” الأضخم بالشرق الأوسط يطفىء أنواره إحتراما للارض

دبي ـ شيماء يحيى

شارك فندق جلوريا بدبي في حملة “ساعة الأرض” العالمية حيث تم إطفاء جميع الأنوار والمعدات الكهربائية غير الحيوية في الفندق الذي يعد الاضخم في الخليج والشرق الأوسط، لمدة ساعة.

وقامت إدارة فندق جلوريا وفندق ياسات جلوريا  بإضاءة الشموع والتوقيع على لوح من الفلين لـ “ساعة الأرض” كنوع من المشاركة المجتمعية وزيادة الوعي للمحافظة على البيئة احتفالاً بهذه المناسبة وقد وقع النزلاء من مختلف الجنسيات من أطفال وكبار بتعبيرات مختلفة تعبر عن توفير الطاقة وحبهم لدولة الإمارات.

ودعت إدارة الفندق النزلاء إلى المشاركة في هذه الحملة العالمية ،كما حثت كافة موظفيها على المشاركة من خلال القيام بالأمر ذاته وترشيد الاستهلاك في مقر إقامتهم .

وقال فريدي فريد المدير العام الإقليمي لشركة فنادق جلوريا : مشاركة فندق جلوريا وياسات جلوريا في حملة “ساعة الأرض” تنطلق من التأكيد الدائم على التزام الفندق بالحفاظ على البيئة، و الحد من استهلاك الطاقة إلى أقصى درجة ممكنة .

وأضاف:  يعمل الفندق بجهد كبير لنشر ثقافة الحفاظ على البيئة وحماية كوكب الأرض من خلال عدم الاستهلاك المفرط للطاقة الذي يعتبر تهديداً للبيئة نتيجة التغير المناخي، حيث يعمل الفندق على تشجيع توفير الطاقة في الطوابق الغير مسكونة والمضي نحو الحد من الاستهلاك بإطفاء الأنوار بعد ساعات العمل وإطفاء الطابعات وأجهزة الكمبيوتر والشاشات واللجوء إلي إعادة التدوير .

وأشاد فريدي بموظفي فنادق جلوريا للجهود الضخمة في تجميع ما يزيد عن 2 طن من النفايات والعلب المعدنية ، بالإضافة للنفايات الاخرى واعادة تصنيفها عام 2013 و2014.

وتابع “نحن سعداء بأن نكون جزءا من مهرجان الإمارات الأخضر، حيث انه من ضروريات الحياه لتوحيد الجهود ، وتعزيز ممارسة الاستدامة البيئية تجاه المجتمع ، ومن شأنها ايجاد الحلول المناسبة التي يمكن أن تدعم الثقافة البيئية والحفاظ على بيئة مستدامة ذات كفاءة عالية تتناسب مع نمط الحياة بالدولة.

يشار الى أن فنادق جلوريا بدأت منذ شهر يناير 2013 بالمشاركة في حملة تجميع العلب المعدنية لإعادة التدوير التي أطلقتها جمعية “الإمارات للبيئة ( EEG )” ، وقد ساهمت جلوريا للفنادق في جمع حوالي 2030 كيلو غرام من العلب المعدنية من يناير و حتى نهاية شهر نوفمبر الماضي .

 

شاهد أيضاً

كيف يمكن أن تتحكم في مستوى الكولسترول بدون أدوية؟

بدأت جوليا كيم /64 عاماً/ التي تعمل كمتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات في بوسطن، في تناول دواء مضاد للكولسترول منذ أكثر من 30 عاماً بسبب تاريخ أسرتها مع ارتفاع الكولسترول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Sahifa Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.