أخبار عاجلة

غوريلا تعيش مع زوجين فرنسيين منذ 18 عاماً

باريس – ماي مول

 يرغب الكثيرون بتربية الحيوانات الأليفة التقليدية كالكلاب والقطط، يستأنس آخرون حيوانات لا يمكن العثور عليها عادة سوى في الغابات والبراري، كمال فعل زوجان فرنسيان تبنيا غوريلا منذ حوالي 18 عاماً ولا تزال تعيش معهما حتى الآن.
عندما تبنى كل من بيير وإليان ثيفيليون الغوريلا “ديجيت” كان وزنها لا يزيد عن 2 كغم، لكن وزنها الآن زاد بشكل كبير وأصبحت أكثر ضخامة من والديها بالتبني، وعلى الرغم من ذلك، لا تزال تعيش مع الزوجين وتمضي جمع أوقاتها برفقتهما.

وتعلمت ديجيت الاعتماد على نفسها، لكنها لا تزال تحصل على مساعدة والديها بالتبني في أشياء كثيرة، وعندما كانت في سن المراهقة، وكان وزنها يصل إلى حوالي 90 كغم، لكنها كانت تتقاسم معهما السرير في أوقات كثيرة، بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وكان الزوجان قررا تبني ديجيت عندما كانت لا تزال رضيعة صغيرة لأنهما لا ينجبان الأطفال، وقاما بإطعامها من زجاجة الحليب ودرباها على العديد من المهارات، ولم يكونا قادرين على الغياب عن المنزل عند المساء، لأن الغوريلا الصغيرة كانت تشعر بالحزن عند غيابهما.

وقال بيير في مقابلة أجريت معه عام 2013 “لا نستطيع أن نتركها مع أي شخص آخر، وهذا يعني أننا لم نكن قادرين على السهر خارج المنزل على مدى 13 عام”.

شاهد أيضاً

فوائد صحية لجسمك عند مضغ القرنفل على الريق يومياً

هناك العديد من الفوائد الصحية التي تعود على الجسم من مضغ القرنفل على الريق، حيث أنه غني بالعديد من العناصر الهامة، وفقًا لـ "ويب طب".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Sahifa Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.